Responsive image

17
أكتوبر

الأربعاء

26º

17
أكتوبر

الأربعاء

مخاوف فلسطينية بعد وصول العملية العسكرية بسيناء إلي حدود غزة

وباحث فلسطيني ينفي

منذ 246 يوم
عدد القراءات: 2574
مخاوف فلسطينية بعد وصول العملية العسكرية بسيناء إلي حدود غزة


أبدت مصادر فلسطينية تخوفها، من العملية العسكرية بسيناء التي تحمل إسم "سيناء 2018"، وذلك بعد أن وصلت إلي حدود بعض المدن الفلسطينية، وبالأخص الجزء الجنوبي لرفح الفلسطينية وخان يونس ومخيمي جباليا والشاطئ ودير البلح.

وأوضحت المصادر بحسب مانقله موقع إرم نيوز، أن بعض التأثيرات لحقت بتلك المناطق من اهتزاز ببعض المنازل، وإزعاج مستمر من أصوات الضربات العسكرية الناجمة عن العملية.

وقال الباحث الفلسطيني مصطفى الصواف، إن الشارع الفلسطيني لا يتخوّف من العملية العسكرية الحالية في سيناء، وإنْ لحقت بعض التأثيرات ببعض المدن القريبة من سيناء، مثل تساقط الشظايا والأعيرة النارية أو حدوث اهتزازات أو غيرها.

وأوضح الصواف، أن الفصائل الفلسطينية لا تتدخل في الشأن المصري ومسألة مواجهة الإرهاب في مناطق سيناء والعريش تخص الجيش المصري وحده، مشددًا على عدم وجود أي تخوفات من استهداف غزة في تلك العمليات، كما أن ما يثار في هذا الاتجاه ليس صحيحًا بالمرة.

وعن لقاءات قيادات حماس والمسؤولين المصريين بالقاهرة، قال إنها زيارة تم الإعداد لها منذ فترة وترك للجانب المصري تحديد الموعد المناسب لها، مشيرًا إلى أن الزيارة ستتطرق إلى الملفات كافة وستناقش جميع القضايا التي تخص المصالحة.

وأطلقت القوات المسلحة هذه العملية العسكرية قبل نحو شهر ونصف الشهر من الانتخابات الرئاسية، حاشدًا تشكيلات من القوات الجوية والبحرية داخل وخارج سيناء، معقل الفرع المصري لتنظيم "داعش" المسؤول عن شن عدد كبير من الهجمات الدامية في البلاد.