Responsive image

-4º

10
ديسمبر

الإثنين

26º

10
ديسمبر

الإثنين

 خبر عاجل
  • وفاة 8 مرضى نتيجة القيود الإسرائيلية
     منذ حوالى ساعة
  • بحرية الاحتلال تعتقل صيادين قبالة شواطئ رفح
     منذ حوالى ساعة
  • حماس تبارك عملية إطلاق النار التي أدت لإصابة عدد من المستوطنين شرق رام الله
     منذ 4 ساعة
  • لجان المقاومة الشعبية:عملية رام الله ضد المستوطنين تؤكد أن المقاومة خيار شعبنا البطل وطريقه الأنجع لكنس الاحتلال
     منذ 4 ساعة
  • الجهاد الإسلامي تبارك عملية عوفرا وتحيي السواعد المقاتلة التي تستهدف ضباط الاحتلال والمستوطنين
     منذ 4 ساعة
  • حماس تؤكد ان عملية اطلاق النار تشير لحضور المقاومة في الضفة وقدرتها على اختراق إجراءات الاحتلال
     منذ 4 ساعة
 مواقيت الصلاة

القاهرة

الفجر

5:06 صباحاً


الشروق

6:34 صباحاً


الظهر

11:47 صباحاً


العصر

2:36 مساءاً


المغرب

5:00 مساءاً


العشاء

6:30 مساءاً


أسعار العملات

مقابل الجنيه المصرى

دولار أمريكى

0

 تابعنا على يوتيوب
 تويتر

** تنظيم المحشي **

بقلم: د. ابراهيم الكومي
منذ 91 يوم
عدد القراءات: 2103
** تنظيم المحشي **

الحديث عن تنظيم " البليلة " ذكرني بتنظيم " المحشي "
وتنظيم المحشي له قصة قد تبدو غريبة ولكنها لم تكن كذلك في وقتها .
كان شعار مصر في الستينيات هو ( الاشتراكية كفاية وعدل )
وكان ترديدها مطلوبا مثل ( تحيا مصر تلات مرات ) الآن .
ومن يتردد في الترديد فهو عدو للوطن وخائن وعميل .
ويتحمل نتيجة سلوكه المعوج .
وكان هذا من نصيب " فؤاد أفندي ".
فؤاد افندي مدرس ابتدائي في مدرسة القرية التي يقيم فيها .
كان في الطريق إلي بيته بعد أداء صلاة الجمعة في مسجد القرية الصغير .
وكعادة الموظفين في ذلك الزمان ، كانوا يحملون ما يشترونه في الطريق .
بطيخة ، حزمة جرجير،ليمون أو ما يصادفونه .
ولكن فؤاد أفندي كان يحمل رأسا ضخمة من الكرنب ( الملفوف ).
في ذلك الوقت حدثت أزمة في الأرز لأن الحكومة قررت تصديره 
لتوفير العملة الصعبة ، وقال الرئيس عبد الناصرفي خطاب شعبي :
( مش مهم الرز ، نصدره أحسن ، والصعايدة (أهل الصعيد ) ياكلوا " فريك"
والبحاروة ( أهل وجه بحري ) ياكلوا مكرونة .
وصفق الناس إعجابا ..
واختفي الأرز من الأسواق وصار يباع سرا في السوق السوداء .
وارتفع ثمنه من أربعة قروش للكيلوجرام إلي ثمانية قروش .
وتلاه ارتفاع سعر المكرونة والفريك .
ونعود إلي صاحبنا ...رآه أحد معارفه عائداإلي منزله يحمل الكرنبة ...
وسأله :الكرنبة دي حتحشيها إيه يا فؤاد أفندي دا مفيش رز ؟
وأجاب فؤاد أفندي بنبرة فيها لمحة سخرية : أحشيها كفاية وعدل .
ووقاكم الله شر ما حدث للمسكين بعد ذلك .
وصنوف العذاب التي لاقاها ليعترف علي زملائه الساخطين علي الاشتراكية،
والذين لايعرفهم أصلا ولا وجود لهم .
ثم ألقي به في المعتقل سنوات طويلة ..
ليتعلم الدرس . قالوا منه خطورة لأنه يعلم النشء .
والدرس كان بسيطا .
( الاشتراكية كفاية وعدل )
يعني يكفونا ننكفي ويعدلونا ننعدل .

 

البحث

تواصل معنا

يمكنكم إرسال مقترحاتكم وآرائكم بالضغط على الرابط التالى
Responsive image

جميع الحقوق محفوظة 2018

تم تطوير الموقع بواسطة
The Seven Layers